يوتيوب يواجه مانعات الإعلانات مجددا ويختبر قيود جديدة على المشاهدات

0 415

- Advertisement -

أكدت “يوتيوب” مؤخراً إصدار تحديث جديد يهدف إلى تعطيل العديد من أدوات حجب الإعلانات، مع تجريب نظام يحد من الوصول إلى المحتوى دون تسجيل الدخول. يأتي هذا الإجراء في إطار جهود الشركة المستمرة لتحسين أداء وثبات تقديم المحتوى الإعلاني والعضوي على منصتها.

وفقاً لبيان صادر عن “جوجل” في 14 حزيران/يونيو 2024، يُشجع المستخدمين على السماح بعرض الإعلانات أو الاشتراك في خدمة “يوتيوب بريميوم” لدعم المبدعين. يأتي هذا التحديث بعد سلسلة من الإجراءات التي اتخذتها “يوتيوب” مؤخراً للحد من استخدام أدوات حجب الإعلانات، والتي تشمل نظام “ثلاث ضربات” وتعطيل أو تخطي الفيديوهات بشكل كامل.

شاهد/ي أيضاً: يوتيوب تطرح ميزة جديدة لاختبار الصور المصغرة.. تغييرات مستمرة في مظهر الفيديوهات

- Advertisement -

تقنية حقن الإعلانات من جانب الخادم

تعمل “يوتيوب” حالياً على اختبار تقنية حقن الإعلانات من جانب الخادم، حيث يتم دمج مقاطع الإعلانات ضمن الفيديوهات بشكل يجعل من الصعب على أدوات الحجب التعرف عليها وفصلها. هذه التقنية قد تؤثر أيضاً على أدوات أخرى مثل “SponsorBlock”، التي تعتمد على تحديد فواصل الإعلانات بناءً على التوقيت الزمني للفيديوهات.

بالإضافة إلى ذلك، هناك تقارير تفيد بأن “يوتيوب” يجبر بعض المستخدمين على تسجيل الدخول لمشاهدة الفيديوهات، وذلك كجزء من إجراءات الأمان للتحقق من عدم كون المستخدمين “بوتات”. هذا الإجراء قد يؤثر سلباً على التطبيقات الطرفية التي تعتمد على الوصول إلى محتوى “يوتيوب” دون الحاجة إلى تسجيل الدخول.

ردود الفعل والاختبارات المستقبلية

بينما تواصل “يوتيوب” اختبار هذه الإجراءات، تمكن بعض المطورين من تجاوز بعض هذه القيود مؤقتاً. ومع ذلك، من المتوقع أن تواصل “يوتيوب” تحديث أنظمتها لتعزيز الحماية وتعطيل أدوات الحجب بشكل أكثر فعالية في المستقبل.

لا تزال هذه الإجراءات في مرحلة الاختبار، ومن غير الواضح متى أو إذا كانت ستطرح بشكل واسع. نحن بانتظار المزيد من التعليقات من “يوتيوب”.

اترك رد