مشروع الطموح الياباني.. مصعد إلى الفضاء بحلول عام 2050

0 205

- Advertisement -

في خطوة طموحة نحو مستقبل السفر الفضائي، أعلنت شركة “أوباياشي“، وهي إحدى كبرى شركات البناء في اليابان، عن خططها لتطوير مصعد فضائي يمتد من الأرض إلى محطة فضائية ثابتة في مدار جغرافي ثابت. يهدف المشروع إلى توفير وسيلة نقل فعّالة ومستدامة للبشر والبضائع إلى الفضاء، وذلك كبديل لوسائل الإطلاق التقليدية التي تعتمد على الصواريخ.

تتميز هذه الفكرة بكونها تستخدم كابلًا مصنوعًا من نانوأنابيب الكربون، وهي مادة تتمتع بالقوة والخفة، مما يجعلها مثالية لهذا النوع من التطبيقات. يبلغ طول الكابل المقترح 96 ألف كيلومتر، وسيتم تثبيته بمحطة فضائية تعمل كمرساة وميزان للنظام.

شاهد/ي: ثورة في عالم الطاقة.. بطارية زنك-ليغنين مستدامة وميسورة التكلفة

- Advertisement -

تشير الخطط إلى أن بناء المصعد الفضائي سيبدأ في عام 2025، مع توقعات بإكماله بحلول عام 2050. سيكون بمقدور المصعد، الذي يُطلق عليه “المتسلق”، حمل 30 راكبًا في كل رحلة، وسيتحرك بسرعة 124 ميلًا في الساعة، مما يتيح الوصول إلى الفضاء في غضون أسبوع تقريبًا.

تعمل الشركة بالتعاون مع جامعة شيزوكا ومؤسسات أخرى على إجراء تجارب في الفضاء لاختبار متانة نانوأنابيب الكربون في بيئة الفضاء، وذلك باستخدام مرفق التجارب المعرضة للفضاء التابع لوحدة التجارب اليابانية “كيبو”، وهي جزء من محطة الفضاء الدولية.

مع أن التكنولوجيا الحالية لم تصل بعد إلى المستوى الذي يتيح تحقيق هذا المفهوم، إلا أن خطة الشركة واقعية وتعتبر خطوة مهمة نحو بناء المصعد الفضائي. يُعد هذا المشروع خطوة كبيرة نحو تحقيق الاستدامة في السفر الفضائي ويفتح آفاقًا جديدة لاستكشاف الفضاء واستغلال موارده.

اترك رد