دراجة نارية تأخذ الحفاظ على التوازن على عاتقها

0 131

- Advertisement -

هوندا تطور نظاما مبتكرا يمكن الدراجة من تجنب الوقوع عند التوقف أو المناورة منخفضة السرعة او حتى تتبع صاحبها بمفردها.

مثالية للمبتدئين
مثالية للمبتدئين

وجدت العملاقة اليابانية هوندا حلا لمشكلة فقدان الدراجين المبتدئين على الخصوص لتوازنهم، من خلال تطبيق مفهوم جديد للدراجات النارية القادرة على التوازن تلقائيا عند التوقف أو تخفيف السرعة.

[ads1]



[ads2]
وتعد مشكلة فقدان التوازن والخوف من وقوع الدراجة النارية عند التوقف أو المناورة “منخفضة السرعة”، هاجسا يلازم هواة الرياضات الميكانيكية.

وعرضت اكبر مصنعة للدراجات في العالم في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية بلاس فيغاس نموذجا لدراجة تحل المشكلة عبر نظام مبتكر يطيل من قاعدة العجلات ويحرك العجلة الأمامية بشكل منفصل عن المقود ما يمكنها من الوقوف بثبات بدون أي ركائز جانبية مثل الدراجات النارية العادية.

ويستخدم النظام المحدث مدخلات التوجيه الدقيقة للحفاظ على توازن الدراجة بشكل تام، وذلك دون الحاجة إلى استخدام أجهزة المدوار (أو الجيروسكوب) الثقيلة أو غيرها من الأنظمة.

ولم تكتفي هوندا بضم نظام للتوازن الذاتي لدراجتها، بل الحقت بها نظام أخر يعتبر بنسبة كبيرة نظام للقيادة الذاتية، ومن خلاله يمكن للدراجة التحرك وراء سائقها ببطء وتتبعه في أي مكان يذهب إليه، وذلك دون أن تفقد توازنها أثناء الحركة بفضل النظام الأول.

[ads1]



[ads2]
ولا ترتكز التقنية الجديدة على نظام التحكم والقيادة الذاتية للدراجة النارية فقط، بل ستكون عنصرا مساعدا في القيادة بالنسبة للسائقين المبتدئين.

غير ان عدم كشف العملاقة اليابانية عن خطط لإنتاج الدراجة المطورة يعني ان المولود الجديد لن يسوق قريبا على اطار واسع.

اترك رد