- Advertisement -

لا تشتروا غالاكسي نوت 7 بلا علامة سوداء

0 77
لا تقربوا غالاكسي نوت 7 بلا علامة سوداء
لا تقربوا غالاكسي نوت 7 بلا علامة سوداء

سامسونغ تضع اشارات مميزة على الاجهزة الآمنة من الاشتعال، وتتجه لإرسال تحديث يوقف عملية الشحن عند المنتصف لتفادي احتراق البطارية.

[ads1]



[ads2]
سيول – رغم ان حرائق سامسونغ التهمت الجزء الاكبر من شعبية جهازها الاحدث غالاكسي نوت 7، فان العملاقة الكورية الجنوبية تعتقد انه مازال هناك ما يمكن انقاذه عبر وضع علامة مميزة على سلسلة حديثة من الجهاز وقع علاج مشكل احتراق البطاريات فيها.

ووفقا لموقع “zdnet” المتخصص في الاخبار التقنية، ستحمل موديلات غالاكسي نوت 7 المؤمنة ضد مشاكل البطاريات علامة سوداء تدل على انها لن تشتعل فجأة.

كما ستحمل الأجهزة الجديدة رمز بطارية أخضر بدلا من الأبيض في شريط الحالة.

وبدأت مشاكل سامسونغ عندما تواترت تقارير عن اشتعال بطارية اخر هواتفها الذكية خلال الشحن أو أثناء الاستخدام العادي، وهو ما افضى في النهاية لاتخاذ الشركة قرارا بايقاف المبيعات وسحب الجهاز من الاسواق.

وقالت سامسونغ إنها ستسحب نحو 2.5 مليون جهاز باعتها حتى الآن ويقول بعض المحللين إن السحب قد يكلف سامسونغ زهاء خمسة مليارات دولار في صورة إيرادات مفقودة هذا العام.

وظهر التفسير الأكثر وضوحا للمشكل عبر موقع الشركة في المملكة المتحدة، والذي يشير إلى انه بناء على تحقيقات سامسونغ فقد تبين وجود مشكلة مع خلايا البطارية، حيث ترتفع درجة حرارة خلايا البطارية عند اتصال الأنود مع الكاثود، وهي عملية نادرة جداً وتعتبر خطأ في عملية التصنيع تحدث خصوصا مع شحن الجهاز بشكل زائد.

والاحد كشفت سامسونغ عن اتجاه جديد لحل المشكل دون سحب كل الاجهزة المباعة، وذالك عبر تحديث غالاكسي نوت 7 بشكل يوقف شحن البطارية إذا ما زاد عن 60 بالمئة من طاقة استعابها.

[ads1]



[ads2]
وتعتقد الشركة أن مثل هذا الإجراء سيساعد في الحفاظ على البطارية من ارتفاع درجة حرارتها نتيجة الشحن، كما يمنع احتراقها أو انفجارها.

ومن المنتظر أن يصل ذلك التحديث لمستخدمي نوت 7 عن طريق الإنترنت مباشرة، أي أنه لن تكون هناك حاجة لوصل الهاتف بجهاز الكمبيوتر لتحميله.

وسعة بطارية نوت 7، هي 3500 ميلي أمبير، أما بعد التحديث الجديد، فسيتاح استخدام 2100 ميلي أمبير منها فقط.

وفي كل الحالات، لن يكون من السهل على الشركة الكورية تخطي اكبر صفعة تلقتها في تاريخها خصوصا مع استفادة غريمتها ابل من تراجع شعبية الجهاز لكسب مساحات تسويق جديدة لأيوفون 7.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.