الرئيسية / منوعات / عملية الانشطار النووي على القمر

عملية الانشطار النووي على القمر

قد يعتبر الغالبية من الأشخاص أن عملية الانشطار النووي متطلباتها الأساسية هي الحصول على التمويل والتطوير الذي تحتاجه للتقدم بشكل كافٍ لمساعدتنا في جهودنا لإزالة الكربون، لكن سطح القمر يتجنب القسم الأكبر من متطلبات هذه العملية. أعلنت وكالة ناسا يوم الثلاثاء أنها تعاقدت مع ثلاثة شركات لتقديم تصاميم لأنظمة توليد الطاقة من عملية الانشطار النووي حيث إن هذه التصاميم قد تم تصميمها ليتم استخدامها على القمر.

 

الثلاثة شركات هي شركة Lockheed Martin وشركة  Westinghouseوشركة IX. وسيعمل كل منهم مع عدد قليل من الشركاء لتطوير أنظمتهم، والتي ستكون عبارة مفاهيم أولية فقط بهدف تلبية غاية عقد وكالة ناسا، وسيتلقى كل منهم ما يقارب 5 ملايين دولار لعملهم الذي من المتوقع أن يستغرق حوالي 12 شهرًا. وناسا ستتعاون أيضًا مع وزارة الطاقة الأمريكية في هذا المشروع، وستكون قدرة توليد طاقة هذه الأنظمة 40 كيلو واط وستكون قادرة على توليد ذلك لمدة عقد على الأقل.

 

سيتم نشر هذا المشروع لدعم مشروع القاعدة القمرية إذ يمكن أن يحل الكثير من التحديات التي تواجهها وكالة ناسا بخصوص موضوع البقاء لفترات طويلة على القمر وذلك في برنامج ناسا المعروف باسمArtemis ، الذي يسعى إلى لإعادة رواد الفضاء إلى سطح القمر لاستكشاف المزيد من سطح القمر أكثر من أي وقت مضى.



الظروف على القمر تتشابه كثيرًا من ناحية التحديات التي نواجهها على كوكب الأرض مع مصادر الطاقة الأخرى، فمثلًا الطاقة الشمسية يجب أن تكون قادرة على العمل باستمرار بغض النظر عن توافر ضوء الشمس كما ويجب أن تعمل في بيئات قاسية أيضًا، وهذا هو السبب الرئيسي لقيام ناسا بهذا المشروع، كما وتقول ناسا أيضًا أن هذا المشروع يمكن أن يكون له تطبيقات مستقبلية أخرى مثلًا في أنظمة الدفع للمركبات الفضائية بعيدة المدى لاستكشافات الفضاء السحيق.

تم مشاهدة الموضوع :600

عن Bilind Hussein

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!